مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » شعب الإيمان للبيهقي » الْحَادِي وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ ...

لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ، ولا تؤمنوا حتى تحابوا ، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ، ولن تؤمنوا حتى تحابوا ، ألا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم ؟ قالوا : ما هو يا رسول الله ؟ قال : أفشوا السلام بينكم
دب إليكم داء الأمم من قبلكم : الحسد ، والبغضاء هي الحالقة ، لا أقول تحلق الشعر ، ولكنه يحلق الدين ، والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ، ولا تؤمنوا حتى تحابوا ، ألا أخبركم بما يثبت ذاك لكم ؟ أفشوا ... أطعم الطعام ، وأفش السلام ، وصل الأرحام ، وصل بالليل والناس نيام
أفشوا السلام ، وصلوا الأرحام ، وأطعموا الطعام ، وصلوا بالليل والناس نيام ، تدخلوا الجنة بسلام أفشوا السلام ، وأطعموا الطعام ، وكونوا إخوانا كما أمركم الله
أي الإسلام خير ؟ قال : تطعم الطعام ، وتفشي السلام على من عرفت ومن لم تعرف نفشي السلام
حق المؤمن على المؤمن ست خصال : أن يسلم عليه إذا لقيه ، ويشمته إذا عطس ، وإذا دعاه أن يجيبه ، وإذا مرض أن يعوده ، وإذا مات أن يشهده ، وإذا غاب أن ينصحه أمرنا : بعيادة المريض ، واتباع الجنازة ، وإفشاء السلام ، وإجابة الداعي ، وتشميت العاطس ، ونصر المظلوم ، وإبرار القسم ، ونهانا عن : الشرب في الفضة فإنه من يشرب فيها في الدنيا لا يشرب فيها في الآخرة ، وعن ...
أفشوا السلام تسلموا من لقيت من أمتي فسلم عليه يطل عمرك ، وإذا دخلت بيتك فسلم عليهم يكثر خير بيتك ، وصل صلاة الضحى فإنها صلاة الأبرار
أكثر الصلاة في بيتك يكثر خير بيتك ، وسلم على من لقيت من أمتي تكثر حسناتك إذا دخلت بيتك فسلم على أهلك يكثر خير بيتك ، وإذا توضأت فأسبغ وضوءك يطل عمرك ، ومن لقيت من أمتي فسلم عليهم تكثر حسناتك ، ولا تبيتن إلا على وضوء تراك الحفظة وأنت طاهر ، وصل بالليل والنهار ، وصل الضحى فإنها ...
أسبغ الوضوء يزد في عمرك ، وصل الضحى فإنها صلاة الأوابين قبلك ، وسلم على من لقيت من أمتي تكثر حسناتك ، وارحم الصغير ترافقني يوم القيامة أفش السلام تكثر حسناتك ، وسلم على أهل بيتك يكثر خير بيتك
أسبغ الوضوء يزد في عمرك ، وسلم على أهل بيتك يكثر خير بيتك ، وسلم على من لقيت من أمتي تكثر حسناتك ، وصل صلاة الضحى فإنها صلاة الأوابين قبلك ، وصل بالليل والنهار تحفظك الحفظة ، ولا تنم إلا وأنت طاهر ، فإن ... إذا خرجت من بيتك فسلم على من لقيت من أمتي تكثر حسناتك ، وأسبغ الوضوء يصلح لك دينك
إذا دخلت بيتك فسلم على أهلك يكثر خير بيتك ، وصل صلاة الضحى فإنها صلاة الأوابين من قبلك أعجز الناس من عجز في الدعاء ، وإن أبخل الناس من بخل بالسلام
أبخل الناس من بخل بالسلام ، وأعجز الناس من عجز عن الدعاء أبخل الناس من بخل بالسلام ، والمغبون من لم يرده ، وإن حالت بينك وبين أخيك شجرة فإن استطعت أن تبدأه بالسلام أو لا يبدأك بالسلام فافعل
إن لفلان في حائطي عزقا فقد آذاني وشق علي مكان عزقه ، فأرسل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : بعني عزقك الذي في حائط فلان ، قال : لا ، قال : فهبه لي ، قال : لا ، قال : فبعنيه بعزق في الجنة ، قال ... ثلاث يصفين لك من ود أخيك : تسلم عليه إذا لقيته ، وتوسع له في المجلس ، وتدعوه بأحب أسمائه إليه
ثلاث يصفين لك من ود أخيك : أن تسلم عليه إذا لقيته ، وتوسع له في المجلس ، وتدعوه بأحب أسمائه إليه ، وثلاث من الغي : تجد على الناس فيما تأتي ، وترى من الناس ما يخفى عليك من نفسك ، وأن تؤذي جليسك فيما لا ... من أشراط الساعة أن يمر الرجل في المسجد لا يصلي فيه ركعتين ، وأن لا يسلم الرجل إلا على من يعرف ، وأن يبرد الصبي الشيخ
السلام هو اسم من أسماء الله تعالى وضعه الله في الأرض ، فأفشوه بينكم ، فإن الرجل إذا مر على القوم فسلم عليهم فردوا عليه كان له عليهم فضل درجة بأنه أذكرهم ، وإن لم يردوا عليه رد عليه من هو خير منهم وأطيب ... السلام اسم من أسماء الله تعالى وضعه بينكم فأفشوه ، فإذا سلم الرجل على القوم كان له عليهم فضل درجة لأنه ذكرهم السلام ، فإن هم ردوا عليه وإلا رد عليه من هو خير منهم وأطيب
السلام اسم من أسماء الله تعالى وضعه الله في الأرض ، فأفشوه بينكم البادئ بالسلام بريء من الكبر
أولى الناس بالله من بدأهم بالسلام الأغر وهو رجل من مزينة كانت له صحبة مع النبي صلى الله عليه وسلم كانت له أوسق من تمر على رجل من بني عمرو بن عوف اختلف إليه مرارا ، قال : فجئت النبي صلى الله عليه وسلم فأرسل معي أبا بكر الصديق ، قال : وكان ...
ما التقى رجلان قط إلا بدأ بالسلام أفضلهما الطفيل ذا بطن ، إنما نغدو من أجل السلام نسلم على من لقينا
لأخرج من أهلي ما أخرج إلا لأسلم ويسلم علي نعطي واحدة ، ونأخذ عشرة ، تلك غنيمة حسنة للمسلم
أكبر الحاجة ، تعطي واحدة وتأخذ عشرة ، يا مجاهد ، إن السلام اسم من أسماء الله عز وجل ، فإذا أنت أكثرت منه أكثرت من ذكر الله عز وجل لأغدو إلى السوق وما بي حاجة إلا أن أسلم ويسلم علي
لقي صغيرا ولا كبيرا إلا سلم عليه ، ولقد مر بعبد أعمى أو قال : أعجمي ، فجعل يسلم عليه والآخر لا يرد عليه ، فقيل له : إنه أعجمي من سلم على سبعة فهو كعتق رقبة
ثلاثة من جمعهن فقد جمع الإيمان : الإنفاق من الإقتار ، والإنصاف من النفس ، وبذل السلام للعالم الله عز وجل جعل السلام تحية لأمتنا ، وأمانا لأهل ذمتنا
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 8217
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، وَمُحَمَّدُ بْنُ مُوسَى ، قَالا : نا أَبُو الْعَبَّاسِ مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ ، قَالَ : نا أَحْمَدُ بْنُ عَبْدِ الْجَبَّارِ ، قَالَ : نا أَبُو مُعَاوِيَةَ ، عَنِ الأَعْمَشِ . ح وَأَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، قَالَ : نا أَبُو جَعْفَرٍ مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ دُحَيْمٍ الشَّيْبَانِيُّ ، قَالَ : نا إِبْرَاهِيمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، قَالَ : أنا وَكِيعٌ ، عَنِ الأَعْمَشِ ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لا تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ حَتَّى تُؤْمِنُوا ، وَلا تُؤْمِنُوا حَتَّى تَحَابُّوا ، أَوَلا أَدُلُّكُمْ عَلَى شَيْءٍ إِذَا فَعَلْتُمُوهُ تَحَابَبْتُمْ ؟ أَفْشُوا السَّلامَ بَيْنَكُمْ " ، وَفِي رِوَايَةِ أَبِي مُعَاوِيَةَ : وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ ، وَقَالَ عَلِيٌّ : إِنْ أَنْتُمْ فَعَلْتُمُوهُ ، رَوَاهُ مُسْلِمٌ فِي الصَّحِيحِ ، عَنْ أَبِي بَكْرِ بْنِ أَبِي شَيْبَةَ عَنْ وَكِيعٍ ، وَأَبِي مُعَاوِيَةَ .

السابق

|

| من 301

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة