مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » شعب الإيمان للبيهقي » التَّاسِعَ عَشَرَ مِن شُعَبِ الإِيمَانِ هَو بَابٌ ... » فَصْلٌ فِي تَرْكِ الْمُبَاهَاةِ بِقِرَاءَةِ الْقُرْآنِ ...

أول الناس يقضى فيه يوم القيامة ثلاثة : رجل استشهد ، فأتى به فعرفه نعمته فعرفها ، فقال : ما عملت فيها ؟ ، فقال : قاتلت في سبيلك ، حتى استشهدت ، قال : كذبت ، إنما أردت ، أن يقال : فلان جريء ، فقد قيل ، فيؤمر ... أتى علي زمان ، وما أدري أحدا أظنه ، قال : يقرأ القرآن ، يريد به إلا الله وما عنده ، ولقد يخيل إلي أن أناسا يقرءون القرآن ، يريدون به ما عند الناس ، فأريد الله بقراءتكم وأعمالكم
القرآن قرأه ناس ثلاثة : قوم اتخذوه بضاعة ينقلونه من بلد إلى بلد ، لا أكثرهم الله وهم كثيرون ، وقوم تدانوا من السلطان ، وراءوا به في أعمالهم ، وقوم وجدوا فيه دواء قلوبهم ، فجعلوه على داء قلوبهم ، فقاموا ... قرأ القرآن ثلاثة : رجل أخذه بضاعة ينقله من مصر إلى مصر ، يطلب به ما عند الناس ، وقوم قرءوا القرآن ، وحفظوا حروفه ، وضيعوا حدوده ، واستنزلوا به الولاة ، واستطالوا به على أهل بلادهم ، فقد كثر هذا الضرب في ...
إذا قرأ ابن آدم القرآن ، ثم خلط ، ثم عاد يقرأ ، يقول الله له : ما لك ؟ ، أو قال : ما أنت ولكلامي ؟ الزبانية يوم القيامة ، أسرع إلى حملة القرآن ، الذين عصوا الله بعد قراءة القرآن منهم ، إلى عبدة الأوثان ، غضبا عليهم ، حين عصوا الله بعد قراءة القرآن
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 2393
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، ثنا أَبُو الْفَضْلِ الْحَسَنُ بْنُ يَعْقُوبَ بْنِ يُوسُفَ الْعَدْلُ ، ثنا يَحْيَى بْنُ أَبِي طَالِبٍ ، ثنا عَبْدُ الْوَهَّابِ بْنُ عَطَاءٍ ، أَخْبَرَنِي ابْنُ جُرَيْجٍ ، أَخْبَرَنِي يُونُسُ بْنُ يُوسُفَ ، عَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ يَسَارٍ ، قَالَ : تَفَرَّقَ النَّاسُ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، فَقَالَ لَهُ نَاتِلُ أَهْلِ الشَّامِ : يَا أَبَا هُرَيْرَةَ ، حَدِّثْنَا حَدِيثًا سَمِعْتَهُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " إِنَّ أَوَّلَ النَّاسِ يُقْضَى فِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثَلاثَةٌ : رَجُلٌ اسْتُشْهِدَ ، فَأَتَى بِهِ فَعَرَّفَهُ نِعْمَتَهُ فَعَرَفَهَا ، فَقَالَ : مَا عَمِلْتَ فِيهَا ؟ ، فَقَالَ : قَاتَلْتُ فِي سَبِيلِكَ ، حَتَّى اسْتُشْهِدْتُ ، قَالَ : كَذَبْتَ ، إِنَّمَا أَرَدْتَ ، أَنْ يُقَالَ : فُلانٌ جَرِيءٌ ، فَقَدْ قِيلَ ، فَيُؤْمَرُ بِهِ ، فَيُسْحَبُ عَلَى وَجْهِهِ ، حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ ، وَرَجُلٌ تَعَلَّمَ الْعِلْمَ وَقَرَأَ الْقُرْآنَ ، فَعَرَّفَهُ نِعْمَتَهُ فَعَرَفَهَا ، فَقَالَ : مَا عَمِلْتَ فِيهَا ؟ ، قَالَ : تَعَلَّمْتُ الْعِلْمَ وَقَرَأْتُ الْقُرْآنَ وَعَلَّمْتُهُ فِيكَ ، قَالَ : كَذَبْتَ وَإِنَّكَ أَرَدْتَ ، أَنْ يُقَالَ : فُلانٌ عَالِمٌ وَفُلانٌ قَارِئٌ ، فَقَدْ قِيلَ فَأُمِرَ بِهِ ، فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ ، حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ ، وَرَجُلٌ آتَاهُ اللَّهُ مِنْ أَنْوَاعِ الْمَالِ ، فَأَتَى بِهِ ، فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا ، فَقَالَ : مَا عَمِلْتَ فِيهَا ؟ قَالَ : مَا تَرَكْتُ مِنْ شَيْءٍ ، أَنْ تُحِبَّ أَنْ أُنْفِقَ إِلا أَنْفَقْتُ فِيهِ لَكَ ، قَالَ : كَذَبْتَ إِنَّمَا أَرَدْتَ أَنْ يُقَالَ : فُلانٌ جَوَادٌ ، فَقَدْ قِيلَ فَيَأْمُرُ بِهِ ، فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ ، حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ " . أَخْرَجَهُ مُسْلِمٌ فِي الصَّحِيحِ ، مِنْ حَدِيثِ خَالِدِ بْنِ الْحَارِثِ , وَحَجَّاجِ بْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ ، قَالَ الْحَلِيمِيُّ رَحِمَهُ اللَّهُ : وَأَيْضًا إِنَّ قِرَاءَةَ الْقُرْآنِ عِبَادَةٌ ، وَالْمُبَاهاةُ بِهَا مُرَاءَاةٌ ، وَالرِّيَاءُ فِيهَا كَالرِّيَاءِ فِي غَيْرِهَا مِنَ الْعِبَادَاتِ ، وَاللَّهُ أَعْلَمُ .

السابق

|

| من 6

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة