مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

فجعل يتفل عليه ، ويقرأ : الحمد لله رب العالمين , يعني فاتحة الكتاب ، حتى برأ ، فكأنما نشط من عقال ، قال : فقام يمشي ما به بلية ، فأوفوهم جعلهم الذي قاطعوهم عليه ، فقال بعضهم : اقتسموا ، فقال الذي رقى ... يكره الرقي إلا بالمعوذات
قل أعوذ برب الفلق ، و قل أعوذ برب الناس ، وهما المعوذتان لعن الله العقرب ما يدع مصليا ولا غيره ، أو نبيا وغيره ، ثم دعا بملح وماء ، فجعله في إناء ، ثم جعل يصبه على إصبعه ، حيث لدغته ويمسحها ، ويعوذها بالمعوذتين
لعن الله العقرب ما تدع نبيا ولا غيره ، إلا لدغتهم من قرأ يوم الجمعة ب : فاتحة الكتاب ، و قل هو الله أحد ، و قل أعوذ برب الفلق ، و قل أعوذ برب الناس ، سبع مرات ، حفظ ما بينه وبين الجمعة الأخرى
المريض إذا قرئ عنده القرآن ، وجد له خفة ، فدخلت على خيثمة وهو مريض ، فقلت : إني أراك اليوم صالحا ، قال إنه : قرئ عندي القرآن عليك بقراءة القرآن
عليكم بالشفاءين ، القرآن ، والعسل
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 2352
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا أَبُو الْحُسَيْنِ بْنُ الْفَضْلِ الْقَطَّانُ ، أنا أَبُو سَهْلِ بْنُ زِيَادٍ الْقَطَّانُ ، ثنا إِسْحَاقُ بْنُ الْحَسَنِ الْحَرْبِيُّ ، ثنا عَفَّانُ ، ثنا أَبُو عَوَانَةَ ، عَنْ أَبِي بِشْرٍ ، عَنْ أَبِي الْمُتَوَكِّلِ ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ ، قَالَ : بَعَثَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي غَزْوَةٍ ، فَأَتَيْنَا عَلَى رَجُلٍ لَدِيغٍ فِي جُهَيْنَةَ ، فَدَاوُوهُ فَلَمْ يَنْفَعْهُ شَيْءٌ ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ : لَوْ أَتَيْتُمْ هَؤُلاءِ الرَّهْطَ الَّذِينَ نَزَلُوا بِكُمْ ، لَعَلَّ أَنْ يَكُونَ عِنْدَهُمْ شَيْءٌ يَنْفَعُ ، فَقَالا : أَيُّهَا الرَّهْطُ ، إِنَّ سَيِّدَنَا لَدِيغٌ ، فَابْتَغَيْنَا لَهُ بِكُلِّ شَيْءٍ ، فَلَمْ يَنْفَعْهُ شَيْءٌ ، فَهَلْ عِنْدَكُمْ مِنْ شَيْءٍ ؟ ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ : نَعَمْ ، وَاللَّهِ إِنِّي لأَرْقِي ، وَاللَّهِ لَقَدِ اسْتَضْيَفْنَاكُمْ ، فَلَمْ تُضَيِّفُونَا ، لا نَرْقِي حَتَّى تَجْعَلُوا لَنَا جُعْلا ، فَصَالَحْنَاهُمْ عَلَى قَطِيعٍ مِنَ الْغَنَمِ ، فَانْطَلَقَ فَجَعَلَ يَتْفُلُ عَلَيْهِ ، وَيَقْرَأُ : الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ , يَعْنِي فَاتِحَةَ الْكِتَابِ ، حَتَّى بَرَأَ ، فَكَأَنَّمَا نَشِطَ مِنْ عِقَالٍ ، قَالَ : فَقَامَ يَمْشِي مَا بِهِ بَلِيَّةٌ ، فَأَوْفَوْهُمْ جُعْلَهُمُ الَّذِي قَاطَعُوهُمْ عَلَيْهِ ، فَقَالَ بَعْضُهُمُ : اقْتَسِمُوا ، فَقَالَ الَّذِي رَقَى : لا تَفْعَلُوا حَتَّى نَأْتِيَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَنَذْكُرَ الَّذِي كَانَ ، فَنَنْظُرَ مَا يَأْمُرُنَا بِهِ ، فَغَدَوْا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَذَكَرُوا ذَلِكَ ، فَضَحِكَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ ، وَقَالَ : " وَمَا يُدْرِيكَ أَنَّهَا رُقْيَةٌ ؟ " ، وَقَالَ : " أَصَبْتُمُ ، اقْسِمُوا ، وَاضْرِبُوا لِي مَعَكُمْ بِسَهْمٍ " . أَخْرَجَهُ الْبُخَارِيُّ فِي الصَّحِيحِ مِنْ حَدِيثِ أَبِي عَوَانَةَ ، وَأَخْرَجَاهُ مِنْ حَدِيثِ شُعْبَةَ ، عَنْ أَبِي بِشْرٍ .

السابق

|

| من 9

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة