مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

عبد الرحمن بن عوف بن عبد الرحمن بن عبد بن الحارث بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك عبد الرحمن اسمه : عبد عمرو ، فسماه النبي صلى الله عليه وآله وسلم عبد الرحمن
مات عبد الرحمن بن عوف لتسع من سني عثمان وصلى عليه عثمان ، وكان قد بلغ خمسا وسبعين سنة حين مات عبد الرحمن بن عوف ، أدركت صفوها وسبقت رنقها
عبد الرحمن يكنى أبا محمد ، وكان اسمه في الجاهلية عبد الكعبة ، فسماه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عبد الرحمن اسمي في الجاهلية عبد عمرو ، فسماني رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عبد الرحمن
ما صنعت يا أبا محمد في استلام الركن ؟ يعني الحجر الأسود ، فقال عبد الرحمن : استلمت وتركت ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أصبت اذهب ابن عوف ببطنتك من الدنيا لم تتغضغض منها بشيء
كيف صنعت يا أبا محمد في استلام الحجر ؟ قال : استلمت وتركت ، قال : أصبت يا أبا محمد مات عبد الرحمن بن عوف ، ويكنى أبا محمد ، سنة اثنتين وثلاثين ، وهو ابن خمس وسبعين سنة
غشي علي آنفا ؟ فقالوا : نعم ، فقال : صدقتم ، فقال : إنه انطلق بي في غشيتي رجلان أحدهما فيه شدة وفظاظة ، فقالا : انطلق نحاكمك إلى العزيز العليم ، فقال : أرجعاه فإنه من الذين كتب الله لهم السعادة والمغفرة ... قال أمية بن خلف : كاتبني باسمك الذي كنت تكاتبنيه عبد عمرو
حين مات عبد الرحمن بن عوف ، يقول : واجبلاه ولد عبد الرحمن بن عوف بعد الفيل بعشر سنين ، ومات يرحمه الله سنة اثنتين وثلاثين ، وهو ابن خمس وسبعين سنة ، وكانت كنيته أبو محمد ، ودفن بالبقيع ، وصلى عليه عثمان ، وكان رجلا طويلا رقيق البشرة ، يعني رقيق ...
جرح يوم أحد إحدى وعشرين جراحة ، وجرح في رجله ، فكان يعرج منها فآخى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بينه وبين سعد بن الربيع
اذهب يا ابن عوف ، فقد أدركت صفوها وسبقت رنقها أعتق ثلاثين ألف بيت
من شهد بدرا مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من بني زهرة بن كلاب بن مرة : عبد الرحمن بن عوف بن زهير ترك عبد الرحمن بن عوف ألف بعير وثلاثة آلاف شاة بالنقيع ، ومائة فرس ترعى بالنقيع ، وكان يزرع بالجرف على عشرين ناضحا ، وكان يدخر قوت أهله من ذلك سنة ، وأسلم عبد الرحمن بن عوف قبل أن يدخل رسول الله صلى الله ...
أن عبد الرحمن بن عوف ، كان يقال له : حواري رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من صاحب الخميصة ؟ ، فقال عبد الرحمن : أنا ، فقال عثمان : ها يا مسور ، من زعم أنه خير من خالك عبد الرحمن في الهجرة الأولى فقد كذب
فأين أنتم عن سيد المسلمين عبد الرحمن بن عوف ؟ عبد الرحمن بن عوف ، قال لأصحاب الشورى : هل لكم أن أختار لكم وأنقضي منها ، فقال علي : أنا أول من رضي ، فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، يقول لك : أنت أمين في أهل السماء ، أمين في أهل الأرض ...
إن في الإنسان عشرة أخلاق ، تسعة حسنة ، وواحد سيئ ، ويفسدها ذلك السيئ ، ثم قال : إياك وعثرة الشباب لا يحنو عليكن من بعدي إلا الصابرون ، سقى الله ابن عوف من سلسبيل الجنة
إن الذي يحنو عليكم بعدي هو الصادق البار ، اللهم أسق عبد الرحمن بن عوف من سلسبيل الجنة إنك من الأغنياء ، ولن تدخل الجنة إلا زحفا ، فأقرض الله يطلق قدميك ، قال : فما أقرض الله ، قال : تتبرأ مما أنت فيه ، قال : يا رسول الله من كله أجمع ، قال : نعم ، فخرج ابن عوف وهو يهم بذلك ، فأرسل إليه ...
خيركم خيركم لأهلي من بعدي أمركن مما يهمني بعدي ، ولن يصبر عليكن إلا الصابرون
السابق

|

| من 1

رقم الحديث: 5294
(حديث مقطوع) أَخْبَرَنِي أَبُو مُحَمَّدٍ الْمُزَنِيُّ ، ثَنَا أَبُو خَلِيفَةَ الْقَاضِي ، ثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سَلامُ الْجُمَحِيُّ ، عَنْ أَبِي عُبَيْدَةَ مَعْمَرِ بْنِ الْمُثَنَّى ، قَالَ : " عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَبْدِ بْنِ الْحَارِثِ بْنِ زُهْرَةَ بْنِ كِلابِ بْنِ مُرَّةَ بْنِ كَعْبِ بْنِ لُؤَيِّ بْنِ غَالِبِ بْنِ فِهْرِ بْنِ مَالِكٍ " .

السابق

|

| من 30

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة