مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

لا أدري بأيهما أفرح ، بفتح خيبر أم بقدوم 3 : 209 جعفر كأني أنظر إلى جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه يوم مؤتة نزل عن فرس له فعرقبها ، ثم مضى فقاتل حتى قتل
دخلت الجنة البارحة فنظرت فيها فإذا جعفر يطير مع الملائكة ، وإذا حمزة متكئ على سرير ما احتذى النعال ولا انتعل ، ولا ركب المطايا ، ولا ركب الكور بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أفضل من جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه
رأيت جعفر بن أبي طالب ملكا يطير مع الملائكة بجناحين لما أتي نعي جعفر عرفنا في وجه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحزن
هذا جعفر بن أبي طالب مع جبريل وميكائيل وإسرافيل سلموا علينا فردي عليهم السلام ، وقد أخبرني أنه لقي المشركين يوم كذا وكذا قبل ممره على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بثلاث أو أربع ، فقال : لقيت المشركين ... رأيت كأني دخلت الجنة فرأيت لجعفر درجة فوق درجة زيد ، فقلت : ما كنت أظن أن زيدا يدون أحدا ، فقيل لي : يا محمد ، تدري بما رفعت درجة جعفر ؟ قال : قلت : لا ، قيل : لقرابة ما بينك وبينه
أما أنت يا جعفر فأشبهت خلقي وخلقي ، وأنت من شجرتي التي أنا منها ، قال : قد رضيت يا رسول الله بذلك ، وأما الجارية فأقضي بها لجعفر ، فإن خالتها عنده ، وإنما الخالة أم نحن بنو عبد المطلب سادة أهل الجنة : أنا وعلي ، وجعفر ، وحمزة ، والحسن ، والحسين ، والمهدي
ما أدري بأيهما أنا أفرح بفتح خيبر ، أم بقدوم جعفر لكم هجرتان : هجرتكم إلى الحبشة ، وهجرتكم إلى المدينة
مر بي جعفر الليلة في ملأ من الملائكة ، وهو مخضب الجناحين بالدم أبيض الفؤاد كنا بمؤتة مع جعفر بن أبي طالب فوجدناه في القتلى ، فوجدنا به بضعا وسبعين جراحة
هذا جعفر بن أبي طالب مع جبريل عليه الصلاة والسلام وميكائيل مروا فسلموا علينا فردي عليهم السلام ، وقد أخبرني أنه لقي المشركين يوم كذا وكذا قبل ممره على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بثلاث أو أربع ... ضرب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لجعفر يوم بدر بسهمه وأجره
السابق

|

| من 1

قُتِلَ بِمُؤْتَةَ شَهِيدًا فِي سَنَةِ ثَمَانٍ مِنَ الْهِجْرَةِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ "

السابق

|

| من 17

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة