مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » سنن الدارمي » بَاب فِي ذَهَابِ الْعِلْمِ

إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من الناس ، ولكن : قبض العلم قبض العلماء ، فإذا لم يبق عالما ، اتخذ الناس رؤساء جهالا ، فسئلوا ، فأفتوا بغير علم ، فضلوا وأضلوا خذوا العلم قبل أن يذهب ، قالوا : وكيف يذهب العلم يا نبي الله ، وفينا كتاب الله ؟ ، قال : فغضب ، ثم قال : ثكلتكم أمهاتكم ، أولم تكن التوراة والإنجيل في بني إسرائيل ، فلم يغنيا عنهم شيئا ؟ إن ذهاب العلم ...
إذا هلك علماؤهم لا يزال الناس بخير ما بقي الأول حتى يتعلم أو يعلم الآخر ، فإن هلك الأول قبل أن يعلم أو يتعلم الآخر ، هلك الناس
هل تدرون ما ذهاب العلم ؟ ، قلنا : لا ، قال : ذهاب العلماء لا ، وإن ذلك لمنه ، قبض العلم : قبض العلماء
ما لي أرى علماءكم يذهبون وجهالكم لا يتعلمون ؟ ! فتعلموا قبل أن يرفع العلم ، فإن رفع العلم ذهاب العلماء الناس عالم ومتعلم ، ولا خير فيما بعد ذلك
معلم الخير ، والمتعلم في الأجر سواء ، وليس لسائر الناس بعد خير اغد عالما أو متعلما أو مستمعا ، ولا تكن الرابع فتهلك
لا يزال الناس بخير ما بقي الأول حتى يتعلم الآخر ، فإذا هلك الأول قبل أن يتعلم الآخر ، هلك الناس تفقهوا قبل أن تسودوا
الأرض الأرض ، إنه لا إسلام إلا بجماعة ، ولا جماعة إلا بإمارة ، ولا إمارة إلا بطاعة ، فمن سوده قومه على الفقه ، كان حياة له ولهم ، ومن سوده قومه على غير فقه ، كان هلاكا له ولهم
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 241
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا جَعْفَرُ بْنُ عَوْنٍ ، أَخْبَرنَا هِشَامٌ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ اللَّهَ لَا يَقْبِضُ الْعِلْمَ انْتِزَاعًا يَنْتَزِعُهُ مِنْ النَّاسِ ، وَلَكِنْ : قَبْضُ الْعِلْمِ قَبْضُ الْعُلَمَاءِ ، فَإِذَا لَمْ يُبْقِ عَالِمًا ، اتَّخَذَ النَّاسُ رُؤَسَاءً جُهَّالًا ، فَسُئِلُوا ، فَأَفْتَوْا بِغَيْرِ عِلْمٍ ، فَضَلُّوا وَأَضَلُّوا " .

السابق

|

| من 13

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة