مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » سنن الدارمي » بَاب فِي كَرَاهِيَةِ أَخْذِ الرَّأْيِ

ما حدثوك هؤلاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فخذ 1 : 285 به ، وما قالوه برأيهم ، فألقه في الحش قد رضيت من أهل زماني هؤلاء أن لا يسألوني ولا أسألهم ، إنما يقول أحدهم أرأيت ، أرأيت ؟
هذا سبيل الله ، ثم خط خطوطا عن يمينه ، وعن شماله ، ثم قال : هذه سبل على كل سبيل منها شيطان يدعو إليه ، ثم تلا : وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله سورة الأنعام آية 153 ... البدع والشبهات
أخرج إليكم أبو عبد الرحمن بعد ؟ ، قلنا : لا ، فجلس معنا حتى خرج ، فلما خرج ، قمنا إليه جميعا ، فقال له أبو موسى : يا أبا عبد الرحمن ، إني رأيت في المسجد آنفا أمرا أنكرته ولم أر والحمد لله إلا خيرا ، ... اتبعوا ، ولا تبتدعوا ، فقد كفيتم
إن أفضل الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، وشر الأمور محدثاتها ، وكل بدعة ضلالة إن أصدق القول قول الله عز وجل ، وإن أحسن الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، والشقي من شقي في بطن أمه ، وإن شر الروايا روايا الكذب ، وشر الأمور محدثاتها ، وكل ما هو آت قريب
ما أخذ رجل ببدعة فراجع سنة إنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين
حتى متى ترى أمر الناس هذا ؟ 1 : 293 ، قال : ما استقامت الأئمة ، قلت : ما الأئمة ؟ ، قال : أما رأيت السيد يكون في الحواء فيتبعونه ، ويطيعونه ؟ فما استقام أولئك إن أخوف ما أخاف عليكم الأئمة المضلين
ما لها لا تتكلم ؟ ، قالوا : نوت حجة مصمتة ، فقال لها : تكلمي ، فإن هذا لا يحل ، هذا من عمل الجاهلية ، 1 : 294 قال : فتكلمت ، فقالت : من أنت ، قال : أنا امرؤ من المهاجرين ، قالت : من أي المهاجرين ... من أدرك منكم من امرأة ، أو رجل ، فالسمت 1 : 295 الأول ، فإنكم على الفطرة ، قال عبد الله : السمت الطريق
يهدمه زلة العالم ، وجدال المنافق بالكتاب ، وحكم الأئمة المضلين لا تجالسوا أصحاب الخصومات ، فإنهم يخوضون في آيات الله
سنتكم والله الذي لا إله إلا هو بينهما : بين الغالي والجافي ، فاصبروا عليها رحمكم الله ، فإن أهل السنة كانوا أقل الناس فيما مضى ، وهم أقل الناس فيما بقي : الذين لم يذهبوا مع أهل الإتراف في إترافهم ، ... القصد في السنة خير من الاجتهاد في البدعة
السابق

|

| من 1

رقم الحديث: 202
(حديث مقطوع) أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ ، حَدَّثَنَا مَالِكٌ هُوَ ابْنُ مِغْوَلٍ قَالَ : قَالَ لِي الشَّعْبِيُّ : " مَا حَدَّثُوكَ هَؤُلَاءِ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَخُذْ بِهِ ، وَمَا قَالُوهُ بِرَأْيِهِمْ ، فَأَلْقِهِ فِي الْحُشِّ " .

السابق

|

| من 18

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة