مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » سنن الدارمي » بَاب فِي حُسْنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ ...

رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في ليلة إضحيان ، وعليه حلة حمراء ، فجعلت أنظر إليه وإلى القمر ، 1 : 203 قال : فلهو كان أحسن في عيني من القمر أفلج الثنيتين ، إذا تكلم رئي كالنور يخرج من بين ثناياه
ما رأيت أحدا أنجد ، ولا أجود ، ولا أشجع ، ولا أضوأ أو أوضأ من رسول الله صلى الله عليه وسلم لو رأيته ، رأيت الشمس طالعة
أزهر اللون كأن عرقه اللؤلؤ ، إذا مشى تكفأ ، وما مسست حريرة ولا ديباجة ألين من كفه ، ولا شممت رائحة قط أطيب من رائحته : مسكة ولا غيرها خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم فما قال لي : أف قط ، ولا قال لي لشيء صنعته : لم صنعت كذا وكذا أو هلا صنعت كذا وكذا ، وقال : لا والله ما مسست بيدي ديباجا ، ولا حريرا ألين من يد رسول الله صلى الله عليه ...
فضمني إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فسال علي من عرق إبطه مثل ريح المسك لا ، مثل القمر
يعرف بالليل بطيب الريح لم يسلك طريقا أو لا يسلك طريقا ، فيتبعه أحد إلا عرف أنه قد سلكه من طيب عرفه ، أو قال : من ريح عرقه
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 57
(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سَعِيدٍ ، أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنْ أَشْعَثَ بْنِ سَوَّارٍ ، عَنْ أَبِي إِسْحَاق ، عَنْ جَابِرِ بْنِ سَمُرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ ، قَالَ : " رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي لَيْلَةٍ إِضْحِيَانٍ ، وَعَلَيْهِ حُلَّةٌ حَمْرَاءُ ، فَجَعَلْتُ أَنْظُرُ إِلَيْهِ وَإِلَى الْقَمَرِ ، قَالَ : فَلَهُوَ كَانَ أَحْسَنَ فِي عَيْنِي مِنْ الْقَمَرِ " .

السابق

|

| من 10

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة