مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » شعب الإيمان للبيهقي

بَابُ ذِكْرِ الْحَدِيثِ الَّذِي وَرَدَ فِي شُعَبِ الإِيمَانِ باب حقيقة الإيمان
بَابُ الدَّلِيلِ عَلَى أَنَّ التَّصْدِيقَ بِالْقَلْبِ والإقرار باللسان أصل الإيمان بَابُ الدَّلِيلِ عَلَى أَنَّ الطَّاعَاتِ كُلَّهَا إِيمَانٌ
بَابُ الدَّلِيلِ عَلَى أَنَّ الإِيمَانَ وَالإِسْلامَ عَلَى الإِطْلاقِ عِبَارَتَانِ عَنْ دِينٍ واحد ... بَابُ الْقَوْلِ فِي زِيَادَةِ الإِيمَانِ وَنُقْصَانِهِ وتفاضل أهل الإيمان في إيمانهم
بَابُ الاسْتِثْنَاءِ فِي الإِيمَان باب ألفاظ الإيمان
بَابُ الْقَوْلِ فِي إِيمَانِ الْمُقَلِّدِ وَالْمُرْتَابِ بَابُ الْقَوْلِ فِيمَنْ يَكُونُ مُؤْمِنًا بِإِيمَانِ غَيْرِهِ
بَابُ الْقَوْلِ فِيمَنْ يَصِحُّ إِيمَانُهُ أو لا يصح بَابُ الدُّعَاءِ إِلَى الإِسْلامِ
الأَوَّلُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الإيمان بالله عز وجل الثَّانِي مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الإيمان برسل الله صلوات الله عليهم عامة
الثَّالِثُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَان وهو باب في الإيمان بالملائكة الرَّابِعُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب الإيمان بالقرآن المنزل على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ...
ذِكْرُ حَدِيثِ جَمْعِ الْقُرْآنِ الْخَامِسُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في أن القدر خيره وشره من الله عز وجل
السَّادِسُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الإيمان باليوم الآخر السَّابِعُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الإيمان بالبعث والنشور بعد الموت
الثَّامِنُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في حشر الناس بعد ما يبعثون من قبورهم إلى الموقف الذي بين ... التَّاسِعُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في أنَّ دار المؤمنين ومأواهم الجنة ، ودار الكافرين ومآبهم ...
الْعَاشِرُ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في محبة الله عز وجل الْحَادِي عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْخَوْفِ مِنَ اللَّهِ تعالى
الثاني عشر من شعب الإيمان بَابٌ فِي الرَّجَاءِ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى الثَّالِثَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابُ الْتَوكْلِ بِاللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ وَالْتَسَلِيمِ ...
الرَّابِعَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي حُبِّ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ ... الْخَامِسَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي تَعْظِيمِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ ...
السَّادِسَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ ، وَهُوَ بَابٌ فِي شُحِّ الْمَرْءِ بِدِينِهِ حتى يكون القذف ... السَّابِعَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي طَلَبِ الْعِلْمِ
الثَّامِنَ عَشَرَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي نَشْرِ الْعِلْمِ وَأَلا يَمَنَعه أَهْلُهُ ... التَّاسِعَ عَشَرَ مِن شُعَبِ الإِيمَانِ هَو بَابٌ فِي تَعْظِيمِ الْقُرْآنِ
بَابٌ : الْعِشْرُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الطَّهاراتِ بَابٌ الْحَادِي وَالْعِشْرُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الصَّلَوَاتِ
بَابُ الثَّانِي وَالْعِشْرِينَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الزكاة التي جعلها الله تعالى جده قرينة ... الْبَابُ الثَّالِثُ وَالْعِشْرُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الصِّيَامِ
الرَّابِعِ وَالْعِشْرِينَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الاعْتِكَافِ الْخَامِسِ وَالْعِشْرِينَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابُ الْمَنَاسِكِ
الباب السادس والعشرون من شعب الإيمان السابع والعشرون من شعب الإيمان وهو باب في المرابطة في سبيل الله عز وجل
الثامن والعشرون من شعب الإيمان وَهُوَ بَابٌ فِي الثَّبَاتِ لِلْعَدُوِّ وَتَرْكِ الْفِرَارِ مِنَ الزَّحْفِ ... التاسع والعشرون من شعب الإيمان وهو باب في أداء خمس المغنم إلى الإمام أو عامله على الغانمين
الثلاثون من شعب الإيمان وهو بَابٌ فِي الْعِتْقِ وَوَجْهِ التَّقَرُّبِ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ الحادي والثلاثون من شعب الإيمان وهو باب في الكفارات الواجبات بالجنايات
الثاني والثلاثون من شعب الإيمان وهو بَابٌ فِي الإِيفَاءِ بِالْعُقُودِ الثالث والثلاثون من شعب الإيمان وهو بَابٌ فِي تَعْدِيدِ نِعَمِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ وَمَا يَجِبُ مِنْ ...
الرَّابِعُ وَالثَّلاثُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي حِفْظِ اللِّسَانِ الخامس والثلاثون من شعب الإيمان وهو بَابٌ فِي الأَمَانَاتِ وَمَا يَجِبُ مِنْ أَدَائِهَا إِلَى أَهْلِهَا ...
السَّادِسُ وَالثَّلاثُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي تَحْرِيمِ النُّفُوسِ وَالْجِنَايَاتِ ... التاسع والثلاثون من شعب الإيمان وَهُوَ بَابٌ فِي الْمَطَاعِمِ والْمشاربِ وَمَا يَجِبُ التَّوَرُّعُ ...
الأَرْبَعُونَ مِنِ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْمَلابِسِ وَالزِّيِّ وَالأَوَانِي وَمَا يُكْرَهُ ... الْحَادِي وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي تَحْرِيمِ الْمَلاعِبِ وَالْمَلاهِي ...
الثَّانِي وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابُ الاقْتِصَادِ فِي النَّفَقَةِ وَتَحْرِيمِ ... الثَّالِثُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْحَثِّ عَلَى تَرْكِ الْغِلِّ وَالْحَسَدِ ...
الرَّابِعُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي تَحْرِيمِ أَعْرَاضِ النَّاسِ وَمَا ... الْخَامِسُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي إِخْلاصِ الْعَمَلِ لِلَّهِ عَزَّ ...
السَّادِسُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ : بَابٌ فِي السُّرُورِ بِالْحَسَنَةِ وَالاغْتِمَامِ ... السَّابِعُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي مُعَالَجَةِ كُلِّ ذَنْبٍ بِالتَّوْبَةِ ...
الثَّامِنُ وَالأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْقَرَابِينَ وَالأَمَانَةِ التَّاسِعُ والأَرْبَعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي طَاعَةِ أُولِي الأَمْرِ بفصولها
الْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي التَّمَسُّكِ بِمَا عَلَيْهِ الجماعة الْحَادِي وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في الحكم بين الناس
الثَّانِي وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الأَمْرِ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّهْيِ ... أَحَادِيثُ فِي وُجُوبِ الأَمْرِ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّهْيِ عَنِ الْمُنْكَرِ عَلَى مَنْ قَدَرَ عليهما ...
الثَّالِثُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في التعاون على البر والتقوى الرَّابِعُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب الحياء بفصوله
الْخامسُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وهو باب في بر الوالدين السَّادِسُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي صِلَةِ الأَرْحَامِ
السَّابِعُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي حُسْنِ الْخُلُقِ الثَّامِنُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الإِحْسَانِ إِلَى الْمَمَالِيكِ
التَّاسِعُ وَالْخَمْسُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي حَقِّ السَّادَةِ عَلَى المماليك السِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي حُقُوقِ الأَوْلادِ وَالأَهْلِينَ
الْحَادِي وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي مُقَارِبَةِ أَهْلِ الدِّينِ وموادتهم ... الثَّانِي وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي رَدِّ السَّلامِ
الثَّالِثُ وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي عِيَادَةِ الْمَرِيضِ الرَّابِعُ وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الصَّلاةِ عَلَى مَنْ مَاتَ مِنْ أَهْلِ ...
الْخَامِسُ وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي تَشْمِيتِ الْعَاطِسِ السَّادِسُ وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي مُبَاعَدَةِ الْكُفَّارِ وَالْمُفْسِدِينَ ...
بَابٌ فِي إِكْرَامِ الْجَارِ الثَّامِنُ وَالسِّتُّونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي إِكْرَامِ الضَّيْفِ
بَابٌ فِي السَّتْرِ عَلَى أَصْحَابِ القرُوفِ السَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الصَّبْرِ عَلَى الْمَصَائِبِ وَعَمَّا تَنْزِعُ ...
الْحَادِي وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الزُّهْدِ وَقِصَرِ الأَمَلِ الثَّانِي وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْغَيْرَةِ وَالْمِذَاءِ
الثَّالِثُ وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهْوَ بَابٌ فِي الإِعْرَاضِ عَنِ اللَّغْوِ الرَّابِعُ وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الْجُودِ وَالسَّخَاءِ
الْخَامِسُ وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُو بَابٌ فِي رَحِمِ الصَّغِيرِ وَتَوْقِيرِ الْكَبِيرِ ... السَّادِسُ وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُوَ بَابٌ فِي الإِصْلاحِ بَيْنَ النَّاسِ إِذَا ...
السَّابِعُ وَالسَّبْعُونَ مِنْ شُعَبِ الإِيمَانِ وَهُو بَابٌ فِي أَنْ يُحِبَّ الرَّجُلُ لأَخِيهِ الْمُسْلِمِ ...
السابق

|

| من 1

1 بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ وَبِهِ نستعين الْحَمْدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ وَصَلاتُهُ وَسَلامُهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، صلاة دائمة إلى يوم الدين.

أخبرنا الشيخ الإمام , العالم , الحافظ , الثقة , أبو القاسم علي بن الحسن بن هبة الله بن عبد الله بن الحسين الشافعي رضي الله عنه قراءة عليه وأنا أسمع يوم الأحد ثامن جمادى الأولى سنة إحدى وسبعين وخمس مائة بمدينة دمشق حرسها الله.

قال : حدثنا الشيخ أبو القاسم زاهر بن طاهر بن محمد بن محمد الشحامي بقراءتي عليه بنيسابور قال : أخبرنا الشيخ الإمام أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي بن موسى البيهقي الحافظ رضي الله عنه , قال : أخبرنا الإمام الحافظ أبو محمد القاسم بن الحافظ أبي القاسم علي بن الحسين الشافعي قراءة عليه, قال : أخبرنا الفقيه أبو عبد الله محمد بن الفضل الفراوي , وأبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي.

وَحَدَّثَنِي أَبِي وَأَبُو الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ سُلَيْمَانَ الْمُرَادِيُّ , عَنْ زَاهِر , قال : أنبا الشيخ الإمام الحافظ , شيخ السنة أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي بن موسى البيهقي الحافظ رحمه الله.

قال : الحمد لله الواحد , القديم , الماجد , العظيم , الواسع , العليم , الذي خلق الإنسان فِي أحسن تقويم , وعلمه أفضل تعليم , وكرمه على كثير ممن خلق أبين تكريم.

أحمده , وأستعينه , وأعوذ به من الزلل , وأستهديه لصالح القول والعمل , وأسأله أن يصلي على النبي المصطفي , الرسول الكريم المجتبى , محمد خاتم النبيين وسيد المرسلين , وعلى آله الطيبين الطاهرين , وسلم كثيرا.

أما بعد ! فإن الله , جل ثناؤه وتقدست أسماؤه , بفضله ولطفه وفقني لتصنيف كتب مشتملة على أخبار مستعملة فِي أصول الدين وفروعه , والحمد لله على ذلك كثيرا.

ثُمَّ إني أحببت تصنيف كتاب جامع لأصل الإيمان وفروعه , وما جاء من الأخبار فِي بيانه وحسن القيام به لما فِي ذلك من الترغيب والترهيب ,فوجدت الحاكم أبا عبد الله الحسين بن الحسن الحليمي , رحمنا الله وإياه , أورد فِي , كتاب المنهاج المصنف فِي بيان شعب الإيمان , المشار إليها فِي حديث رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من حقيقة كل واحدة من شعبه , وبيان ما يحتاج إليه مستعمله من فروضه وسننه وأدبه وما جاء فِي معناه من الأخبار والآثار, ما فيه كفاية , فاقتديت به فِي تقسيم الأحاديث على الأبواب , وحكيت من كلامه عليها ما يتبين به المقصود من كل باب ؛ إلا أنه , رضي الله عنا وعنه , اقتصر فِي ذلك على ذكر المتون, وحذف الأسانيد تحريا للاختصار ؛ وأنا , على رسم أهل الحديث , أحب إيراد ما أحتاج إليه من المسانيد والحكايات بأسانيدها , والاقتصار على ما لا يغلب على القلب كونه كذبا.

ففي الحديث الثابت عن سيدنا المصطفى صلى الله عليه وسلم أنه قال : من حدث بحديث وهو يرى أنه كذب فهو أحد الكذابين.

وحكينا عن الإمام أبي عبد الله محمد بن إدريس الشافعي , رحمه الله تعالى , روايته عن سفيان بن عيينة أنه قال : حدثني الزهري يوما بحديث فقلت : هاته بلا إسناد.

فقال الزهري : أترقى السطح بلا سلم ! وقد ذكرت إسناد هذا الحديث وهذه الحكاية فِي , كتاب المدخل , وأوردت فِي كتاب الأسماء والصفات , وكتاب الإيمان , والقدر , والرؤية , ودلائل النبوة , والبعث والنشور , وعذاب القبر , والدعوات , ثُمَّ فِي الكتب المخرجة فِي السنن على ترتيب مختصر أبي إبراهيم إسماعيل بن يحيى المزني , رحمه الله تعالى , من الأخبار والآثار , ما وقعت الحاجة إليه فِي كل باب : فاقتصرت فِي هذا الكتاب على إخراج ما يتبين به بعض المراد , وأحلت الباقي على هذه الكتب خوفا من الملال فِي الإطناب.

واستعنت بالله , عز , فِي ذلك وفي جميع أموري استعانة من لا حول له ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة