مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » الحجة في بيان المحجة وشرح عقيدة أهل السنة 2 » باب ما ورد فِي كتاب اللَّه عَزَّ وَجَلَّ من بيان أن ...

فصل فصل فِي فضائل الأثر ومتبعيه
ذكر الاعتصام بالسنة وأنه النجاة ذكر النظر فِي الحديث والأثر وما فيه من الخير والبركة
فصل فِي ذكر الأهواء المذمومة فصل فِي ذكر الدليل من القرآن أن القرآن منزل
فصل فِي ذكر ابتداء الوحي وصفته وأنه أنزل عليه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وله أربعون سنة فَصْلُ : الْقُرْآنُ كَلامُ اللَّهِ الْمُنَزَّلُ
فصل ذكره بعض الأئمة الحنبلية فصل يدل عَلَى أن اللَّه تعالى إِذَا أراد أن يحدث أمرا سمعه حملة العرش ثُمَّ يسمعه أهل كل سماء حتى يبلغ ...
فَصْلٌ فِي بَيَانِ أَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُكَلِّمُ عِبَادَهُ الْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ... فَصْلٌ فِي بَيَانِ كَلامِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرِو بْنِ حَرَامٍ
فصل فِي إِثبات النداء صفة لله عَزَّ وَجَلَّ فَصْلُ
فصل فِي وجوب طاعة اللَّه فصل فِي ذكر مجيء جبريل عليه السلام بالوحي وما يلقاه رسول اللَّه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من ...
فصل فِي بيان أن القرآن وحي من اللَّه عَزَّ وَجَلَّ جاء به جبريل عليه السلام إِلَى رسول اللَّه صَلَّى ... فصل فِي النهي عَنِ الخصومات فِي الدين ومجانبة أهل الخصومات
فصل فِي الرد عَلَى الجهمية الَّذِي أنكروا صفات اللَّه عَزَّ وَجَلَّ ، وسموا أهل السنة مشبهة ، وليس ... فصل يدل عَلَى النظر من اللَّه عَزَّ وَجَلَّ إِلَى عبده وإِعراضه عنه
فَصْلٌ يَدُلُّ عَلَى أَنَّ الْقُرْآنَ كَلامُ اللَّهِ وَكَلامُهُ غَيْرُ مَخْلُوقٍ فَصْلٌ فِي ذِكْرِ قَوْلِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لَتَتَّبِعُنَّ سُنَنَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ ...
فَصْلٌ فِي ذِكْرِ قَوْلِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " عَلَيْكُمْ هَدْيًا قَاصِدًا ... فصل فِي ذم الأهواء وأهل البدع
فصل فِي بيان التوحيد والتشبيه فصل فِي بيان الأمور الَّتِي يكون بها الرجل إِماما فِي الدين وأن أهل الكلام ليسوا من العلماء
فصل فِي النهي عن مناظرة أهل البدع وجدالهم والاستماع إِلَى أقوالهم فصل فِي أن القرآن نزل بلغة العرب
فصل فِي بيان وجوب تعظيم السنة وأَنَّهَا مفسرة للقرآن فصل ذكره بعض حنابلة بغداد
فصل ذكر الصحابة والتابعين الذين قالوا القرآن كلام اللَّه غير مخلوق فصل ذكر التابعين من أهل مكة والمدينة والكوفة والبصرة الذين قالوا القرآن كلام اللَّه
فصل فِي بيان أن كلام اللَّه لا مثل له فصل فِي تثبيت خبر الواحد من قول علماء السلف
فصل فِي إِعجاز القرآن فصل ومن أعجاز القرآن الإِخبار بالمغيبات
فصل فِي إِعجاز القرآن بأسلوبه فصل يدل عَلَى أن اللَّه عَزَّ وَجَلَّ كلم ملك الموت ، ويكلمه إِذَا شاء ، وكلم الرحم لما خلقه
فصل فِي أن القرآن المكتوب فِي المصاحف هو حقيقة كلام اللَّه فصل ذكر الآيات الدالة عَلَى وحدانية اللَّه تعالى وأنه خالق الخلق
فصل فيما ذكر فِي اللفظية فصل فِي الواقفة
فصل فيما روي من كلام الرب تبارك وتعالى
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 154
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا أَبُو عَمْرٍو عَبْدُ الْوَهَّابِ ، أنا وَالِدِي ، أنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ يَحْيَى ، وَمُحَمَّدُ بْنُ حَمْزَةَ ، وَمُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ يُونُسَ قَالُوا : نا يُونُسُ ، نا أَبُو دَاوُدَ . قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ : وَأَخْبَرَنَا عَلِيُّ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ نَصْرٍ ، نا مُحَمَّدُ بْنُ أَيُّوبَ بْنِ يَحْيَى ، نا أَبُو سَلَمَةَ مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ قَالا : حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ ، عَنْ ثَابِتٍ الْبُنَانِيِّ ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " لَمَّا صَوَّرَ آدَمَ فِي الْجَنَّةِ تَرَكَهُ مَا شَاءَ أَنْ يَتْرُكَهُ فَجَعَلَ إِبْلِيسُ يَطِيفُ بِهِ وَيَنْظُرُ إِلَيْهِ فَلَمَّا رَآهُ أَجْوَفَ عَلِمَ أَنَّهُ خَلْقٌ لا يَتَمَالَكُ " . .

السابق

|

| من 1

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة