مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » طبقات الشافعية الكبرى » كتاب ذكر الموت » فصل » عَبْد الوهاب بْن عَبْد الرحمن الإخميمي المراغي

ومراغة قرية من الصعيد , هو الشيخ بهاء الدين , وربما سمي هارون.

ولد في حدود سنة سبع مائة , وتفقه بالقاهرة على والدي رحمه اللَّه , قرأ عليه في الفقه , والأصول , ثم لازم الشيخ علاء الدين القونوي , ثم خرج إلى دمشق واستوطنها , وكان إماما بارعا في علمي الكلام والأصول , ذا قريحة صحيحة , وذهن صحيح , وذكاء مفرط , ويعرف الحاوي الصغير في الفقه معرفة جيدة , وعنده دين كثير , وتأله , وعبادة , ومراقبة , وصبر على خشونة العيش , وكانت بيني وبينه صداقة ومحبة , ومراسلات كثيرة في مباحث جرت بيننا , أصولا , وكلاما , وفقها , وصنف في علم الكلام كتابا سماه : المنقذ من الزلل في العلم والعمل , وأحضره لي لأقف عليه , فوجدته قد سلك طريقا انفرد بها , وفي كتابه هذا مويضعات يسيرة لم أرتضها.

توفي مطعونا شهيدا في تاسع عشر ذي القعدة سنة أربع وستين وسبع مائة , بداره بدرب الحجر بدمشق , حضرت الصلاة عليه ودفنه , رحمه اللَّه تعالى .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة