مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » أسد الغابة » كتاب النساء » باب الفاء » [ 7183 ] ب د ع : فاطمة بنت الخطاب بن نفيل بن عبد العزى ...

أخت عمر بن الخطاب رضي الله عنهما.

وهي امرأة سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل العدوي ، أحد العشرة.

أسلمت قديما أول الإسلام مع زوجها سعيد ، قبل إسلام أخيها عمر ، وهي كانت سبب إسلام أخيها عمر.

روى مجاهد ، عن ابن عباس ، قال : سألت عمر عن إسلامه ، فقال : خرجت بعد إسلام حمزة بثلاثة أيام ، فإذا فلان المخزومي وكان قد أسلم ، فقلت : تركت دين آبائك واتبعت دين محمد ؟ قال : إن فعلت فقد فعله من هو أعظم عليك حقا مني ! قلت : من هو ؟ قال : أختك وختنك.

قال : فانطلقت فوجدت الباب مغلقا ، وسمعت همهمة ، ففتح الباب ، فدخلت فقلت : ما هذا الذي أسمع ؟ : قالت : ما سمعت شيئا.

فما زال الكلام بيننا حتى أخذت برأس ختني فضربته فأدميته ، فقامت إلي أختي فأخذت برأسي فقالت : قد كان ذاك على رغم أنفك ! قال : فاستحييت حين رأيت الدم ، وقلت : أروني هذا الكتاب.

وذكر قصة إسلام عمر.

وقد ذكرناه في إسلام عمر في ترجمته.

أخرجها الثلاثة.

15257

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة