رقم الراوي اسم الراوي النوع رجل
الكنية اسم الشهرة النسب
الوصف اللقب النشاط
المذهب الرتبة الطبقة
سنة الوفاة سنة الميلاد عمر الراوي
الإقامة بلد الوفاة          
الأقرباء
الموالي روى له          

 

 

 

 

[3002] ع عاصم بن بهدلة

وهو ابن أبي النجود الأسدي مولاهم الكوفي أبو بكر المقرئ .

قال 1 أحمد بن حنبل، وغير واحد 1: 2 بهدلة هو أبو النجود 2 .

وقال 1 عمرو بن علي 1: 2 عاصم بن بهدلة، هو عاصم بن أبي النجود، واسم أمه بهدلة 2 .

وقال حاجب بن سليمان المنبجي، ومحمد بن أحمد بن محمد بن أبي بكر المقدمي نحو ذلك .

وقال 1 أبو بكر بن أبي داود 1: 2 زعم بعض من لا يعلم أن بهدلة أمه وليس كذلك، بهدلة أبوه 2 . ويكنى أبا النجود .

روى عن
1- الأسود بن هلال س وقيل: بينهما رجل س
2- وعن باذان أبي صالح مولى أم هانئ سي
3- والحارث بن حسان البكري ق
4- والصحيح: أن بينهما أبا وائل ت س
5- وعن حميد الطويل س
6- وخيثمة بن عبد الرحمن
7- وذكوان أبي صالح السمان بخ 4
8- وزر بن حبيش الأسدي ع وقرأ عليه القرآن
9- وزياد بن قيس المدني س
10- وسواء الخزاعي د س
11- وأبي وائل شقيق بن سلمة بخ 4
12- وشمر بن عطية سي
13- وشهر بن حوشب سي ق
14- وأبي عبد الرحمن عبد الله بن حبيب السلمي مق وقرأ عليه القرآن
15- وعكرمة مولى ابن عباس د
16- وعلي بن ربيعة الوالبي
17- وأبي رزين مسعود بن مالك الأسدي د ت ق
18- وأبي الضحى مسلم بن صبيح
19- والمسيب بن رافع د س ق
20- ومصعب بن سعد بن أبي وقاص 4
21- وأبي المهلب مطرح بن يزيد الكناني ق وهو من أقرانه
22- ومعبد بن خالد د سي
23- والمعرور بن سويد
24- ووائل بن ربيعة
25- وأبي بردة بن أبي موسى الأشعري
روى عنه
1- أبان بن يزيد العطار د سي
2- وإبراهيم بن طهمان
3- وإسرائيل بن يونس سي
4- والحارث بن نبهان ق
5- والحسن بن صالح بن حي س
6- وحفص بن سليمان الأسدي عس وقرأ عليه القرآن
7- وحماد بن أبي زياد
8- وحماد بن زيد بخ مق د س ق
9- وحماد بن سلمة د س ق
10- وزائدة بن قدامة ت س ق
11- وأبو خيثمة زهير بن معاوية
12- وزيد بن أبي أنيسة سي
13- وسعيد بن أبي عروبة
14- وسفيان الثوري د ت س
15- وسفيان بن عيينة خ م ت س
16- وسليمان الأعمش
17- وأبو المنذر سلام بن سليمان القارئ ت س
18- وأبو الوليد سلام بن سليمان الخراساني وقرأ عليه القرآن
19- وشريك بن عبد الله ت ق
20- وشعبة بن الحجاج ت
21- وشيبان بن عبد الرحمن د ت س
22- وصالح بن موسى الطلحي
23- وعبد الله بن بشر الرقي
24- وأبو أيوب عبد الله بن علي الإفريقي د
25- وعبد الرحمن بن عبد الله المسعودي
26- وعبد الملك بن حميد بن أبي غنية ت
27- وعبد الملك بن الوليد بن معدان الضبعي البصري ت
28- وعرفجة بن عبد الواحد الأسدي سي وهو من أقرانه
29- وعطاء بن أبي رباح وهو أكبر منه
30- وعمرو بن قيس الملائي ت س
31- وعمرو بن أبي قيس الرازي د
32- وفضيل بن غزوان الضبي
33- وفطر بن خليفة د
34- ومبارك بن سعيد الثوري
35- وأبو شهاب محمد بن إبراهيم الكناني
36- وأبو حمزة محمد بن ميمون السكري س
37- ومسعر بن كدام
38- والمفضل بن محمد الضبي النحوي
39- ومنصور بن المعتمر س وهو من أقرانه
40- وموسى بن خلف العمي سي
41- وهشام الدستوائي
42- وهمام بن يحيى
43- وأبو عوانة الوضاح بن عبد الله د س
44- وأبو بكر بن عياش بخ ت وقرأ عليه القرآن
45- وأبو جعفر الرازي ق

علماء الجرح والتعديل

2 ذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية من أهل الكوفة، قال: وهو مولى لبني جذيمة بن مالك بن نصر بن قعين بن أسد، وكان ثقة إلا أنه كان كثير الخطأ في حديثه 2 .

وقال 1 عبد الله بن أحمد بن حنبل: سألت أبي 1 عنه فقال: 2 كان رجلا صالحا قارئا للقرآن، وأهل الكوفة يختارون قراءته، وأنا أختار قراءته، وكان خيرا ثقة، والأعمش أحفظ منه
وكان شعبة يختار الأعمش عليه في تثبيت الحديث 2 .

وقال 1 عبد الله، أيضا: سألت أبي 1 عن 2 حماد بن أبي سليمان، وعاصم فقال: عاصم أحب إلينا، عاصم صاحب قرآن، وحماد صاحب فقه 2 .

وقال 1 عبد الله أيضا، عن يحيى بن معين 1: 2 لا بأس به 2 .

وقال 1 أحمد بن عبد الله العجلي 1: 2 عاصم صاحب سنة وقراءة للقرآن، وكان ثقة، رأسا في القراءة، ويقال: إن الأعمش قرأ عليه وهو حدث، وكان يختلف عليه في زر
وأبي وائل 2 .

وقال 1 يعقوب بن سفيان 1: 2 في حديثه اضطراب، وهو ثقة 2 .

وقال 1 عبد الرحمن بن أبي حاتم: سألت أبي 1 عنه فقال: 2 صالح، وهو أكثر حديثا من أبي قيس الأودي، وأشهر منه، وأحب إلي منه 2 . قال: وسئل عن عاصم بن أبي النجود، وعبد الملك بن عمير فقال: قدم عاصم على عبد الملك عاصم أقل اختلافا عندي من عبد الملك .

قال: وسألت أبا زرعة عنه فقال: ثقة، فذكرته لأبي فقال: ليس محله هذا، أن يقال: إنه ثقة ،وقد تكلم فيه ابن علية فقال: كان كل من كان اسمه عاصم سيئ الحفظ .

قال: وذكره أبي فقال: محله عندي محل الصدق، صالح الحديث، ولم يكن بذاك الحافظ .

وقال 1 النسائي 1: 2 ليس به بأس 2 .

وقال 1 ابن خراش 1: 2 في حديثه نكرة 2 .

وقال 1 أبو جعفر العقيلي 1: 2 لم يكن فيه إلا سوء الحفظ 2 .

وقال 1 الدارقطني 1: 2 في حفظه شيء 2 .

وقال أبو يوسف يعقوب بن خليفة الأعشى، عن أبي بكر بن عياش: قرأت على عاصم، وقال عاصم: قرأت على أبي عبد الرحمن السلمي، وقرأ أبو عبد الرحمن على علي بن أبي طالب، قال عاصم: وكنت أرجع من عند عبد الرحمن فأعرض على زر بن حبيش، وكان زر قد قرأ على عبد الله بن مسعود . قال أبو بكر: قلت لعاصم: لقد استوثقت، أخذت القراءة من وجهين، قال: أجل .

وقال حفص بن سليمان، عن عاصم: قرأ أبو عبد الرحمن السلمي على عثمان بن عفان، وعلي بن أبي طالب، وزيد بن ثابت .

وقال يوسف بن يعقوب الصفار، عن أبي بكر بن عياش: سمعت أبا إسحاق، يقول: ما رأيت أقرأ من عاصم، قال: فقلت: هذا رجل قد لقي أصحاب علي، وأصحاب عبد الله، فدخلت المسجد من أبواب كندة، فإذا رجل عليه جماعة، وعليه كساء فقلت: من هذا ؟ قالوا: هذا عاصم، فأتيته، فدنوت منه، فلما تكلم، قلت: حق لأبي إسحاق، أن يقول ما قال .

قال 1 شهاب بن عباد، عن أبي بكر بن عياش 1: 2 دخلت على عاصم، وقد احتضر، فجعلت أسمعه يردد هذه الآية: يحققها كأنه في المحراب: ( ثم ردوا إلى الله مولاهم الحق ألا له الحكم وهو أسرع الحاسبين ) 2 .

وقال 1 أحمد بن صالح المصري 1: 2 مات بعد أبي حصين بقليل 2 .

وقال 1 أبو بكر بن أبي الأسود 1: 2 عاصم قريب الموت من أبي إسحاق، ومات أبو إسحاق في سنة سبع وعشرين ومائة 2 .

وقال 1 خليفة بن خياط، وابن بكير 1: 2 مات سنة سبع وعشرين ومائة 2 .

وقال 1 أبو عبيد القاسم بن سلام، وإسماعيل بن مجالد بن سعيد، ومحمد بن سعد 1: 2 مات سنة ثمان وعشرين ومائة 2 .

وقال 1 أبو بكر الخطيب 1: 2 حدث عنه: عطاء بن أبي رباح، وسفيان بن عيينة، وبين وفاتيهما أربع وقيل: ثلاث وقيل: إحدى وثمانون سنة 2 .

روى له البخاري، ومسلم مقرونا بغيره، واحتج به الباقون