رقم الراوي اسم الراوي النوع رجل
الكنية اسم الشهرة النسب
الوصف اللقب النشاط
المذهب الرتبة الطبقة
سنة الوفاة سنة الميلاد عمر الراوي
الإقامة بلد الوفاة          
الأقرباء
الموالي روى له          

 

 

 

 

[1448] ع الحكم بن نافع البهراني أَبُو اليمان الحمصي
مولى امرأة من بهراء يقال لها: أم سلمة، كانت عند عمر بن رؤبة التغلبي .

روى عن
1- أرطاة بن المنذر
2- وإسماعيل بن عياش د
3- وحريز بن عثمان الرحبي
4- وسعيد بن سنان أبي مهدي
5- وسعيد بن عبد العزيز
6- وشعيب بن أبي حمزة ع
7- وصفوان بن عمرو د
8- والعطاف بن خالد المخزومي قد
9- وعفير بن معدان
10- ومبشر بن عبيد القرشي
11- ويزيد بن سعيد بن ذي عصوان
12- وأبي بكر بن عَبْد اللَّهِ بن أبي مريم

روى عنه
1- الْبُخَارِيّ
2- وإبراهيم بن الحسين بن علي بن مهران الكسائي الهمذاني المعروف بابن ديزيل
3- وإبراهيم بن أبي داود البرلسي
4- وإبراهيم بن سعيد الجوهري ت
5- وإبراهيم بن هانئ النيسابوري
6- وإبراهيم بن الهيثم البلدي
7- وأَبُو زيد أَحْمَد بن عبد الرحيم الحوطي
8- وأَحْمَد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي
9- وأَبُو مسعود أَحْمَد بن الفرات الرازي
10- وأَحْمَد بن مُحَمَّد بن حنبل
11- وإسماعيل بن عَبْد اللَّهِ سمويه الأصبهاني
12- وأَبُو المضاء رجاء بن عبد الرحيم القرشي الهروي
13- ورجاء بن المرجى المروزي الحافظ قد
14- وشعيب بن شعيب بن إسحاق الدمشقي
15- وعَبْد اللَّهِ بن عبد الرحمن الدارمي م
16- وأَبُو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي
17- وعبد الكريم بن الهيثم الديرعاقولي
18- وعبد الوهاب بن نجدة الحوطي د
19- وعبيد الله بن فضالة النسائي س
20- وعثمان بن سعيد الدارمي
21- وعلي بن الحسن بن معروف
22- وعلي بن مُحَمَّد بن عيسى الخزاعي الجكاني وهو آخر من حدث عنه
23- وعلي بن المديني
24- وعمرو بن منصور النسائي س
25- وعمران بن بكار البراد الحمصي س
26- وأَبُو عبيد القاسم بن سلام
27- وأَبُو مُحَمَّد القاسم بن هاشم السمار
28- وأَبُو حاتم مُحَمَّد بن إدريس الرازي
29- ومُحَمَّد بن إسحاق الصاغاني
30- وأَبُو إسماعيل مُحَمَّد بن إسماعيل الترمذي
31- ومُحَمَّد بن حيويه الإسفراييني
32- ومُحَمَّد بن سهل بن عسكر الْبُخَارِيّ م
33- وأَبُو الجماهر مُحَمَّد بن عبد الرحمن الحضرمي الحمصي
34- وأَبُو علي مُحَمَّد بن علي بن حمزة المروزي س
35- ومُحَمَّد بن عوف الطائي الحمصي د
36- وأَبُو بكر مُحَمَّد بن عيسى الطرسوسي
37- ومُحَمَّد بن هارون بن مُحَمَّد بن بكار بن بلال العاملي
38- ومُحَمَّد بن يحيى الذهلي د ق
39- ومُحَمَّد بن يعقوب بن حبيب الدمشقي
40- وموسى بن سعيد الدانداني
41- وموسى بن عيسى بن المنذر الحمصي
42- وموسى بن يزيد الإسفنجي
43- والهيثم بن خالد بن يزيد المصيصي
44- ويحيى بن معين
45- ويعقوب بن سفيان

علماء الجرح والتعديل

ذكره أَبُو الحسن بن سميع في الطبقة السادسة، وذكره مُحَمَّد بن سعد في الطبقة السابعة من أهل الشام .

وقال عبد الرحمن بن أبي حاتم، أَخْبَرَنَا علي بن أبي طاهر فيما كتب إلي . قال: حَدَّثَنَا الأثرم، قال: سمعت أبا عَبْد اللَّهِ سئل عن أبي اليمان، فَقَالَ: أما حديثه عن صفوان بن عمرو، وحريز، فصحيح .

وقال مُحَمَّد بن جعفر الراشد، عن أبي بكر الأثرم: سمعت أبا عَبْد اللَّهِ وسئل عن أبي اليمان، وكان الذي سأله عنه قد سمع منه، فَقَالَ له: أي شيء تنبش على نفسك ؟ ثم قال أَبُو عَبْد اللَّهِ: هو يقول: أَخْبَرَنَا شعيب، واستحل ذلك بشيء عجيب قال أَبُو عَبْد اللَّهِ: كان أمر شعيب في الحديث عسرا جدا، وكان علي بن عياش سمع منه، وذكر قصة لأهل حمص أراها أنهم سألوه أن يأذن لهم أن يرووا عنه، فَقَالَ لهم: لا ترووا هذه الأحاديث عني . قال أَبُو عَبْد اللَّهِ: ثم كلموه، وحضر ذلك أَبُو اليمان، فَقَالَ لهم: ارووا تلك الأحاديث عني، قلت لأبي عَبْد اللَّهِ: مناولة ؟ فَقَالَ: لو كان مناولة كان لم يعطهم كتبا ولا شيئا، إنما سمع هذا فقط، فكان ابن شعيب يقول: إن أبا اليمان جاءني، فأخذ كتب شعيب مني بعد، وهو يقول: أَخْبَرَنَا، فكأنه استحل ذلك بأن سمع شعيبا يقول لقوم: ارووه عني .

وقال القاسم بن أبي صالح الهمذاني، عن إبراهيم بن الحسين بن ديزيل: سمعت أبا اليمان الحكم بن نافع، يقول: قال لي أَحْمَد بن حنبل: كيف سمعت الكتب من شعيب بن أبي حمزة ؟ قلت: قرأت عليه بعضه وبعضه قرأه علي، وبعضه أجاز لي، وبعضه مناولة، فَقَالَ في كله: أَخْبَرَنَا شعيب

وقال المفضل بن غسان الغلابي، عن يحيى بن معين، سألت أبا اليمان عن حديث شعيب بن أبي حمزة فَقَالَ: ليس هو مناولة، المناولة لم أخرجها إلى أحد

وقال أَبُو زرعة الدمشقي، عن أبي اليمان: كان شعيب بن أبي حمزة عسرا في الحديث، فدخلنا عليه حين حضرته الوفاة، فَقَالَ: هذه كتبي، وقد صححتها، فمن أراد أن يأخذها فليأخذها، ومن أراد أن يعرض فليعرض، ومن أراد أن يسمعها من ابني فليسمعها، فإنه قد سمعها مني .

وقال سعيد بن عمرو البردعي، عن أبي زرعة الرازي: لم يسمع أَبُو اليمان من شعيب بن أبي حمزة إلا حديثا واحدا، والباقي إجازة .

وقال البردعي في موضع آخر: قلت لمُحَمَّد بن يحيى في حديث أنس عن أم حبيبة: حدثكم به أَبُو اليمان، وقال: عن ابن أبي حسين، فَقَالَ لي مُحَمَّد بن يحيى: نعم حَدَّثَنَا به من أصله عن ابن أبي حسين فقلت: حَدَّثَنَا به غير واحد عن أبي اليمان، يعني: عن شعيب، وقَالُوا عن الزهري، قال: لقنوه عن الزهري، قلت: فيحيى بن معين رحل إليه قبلك أو بعدك، وذاك أن يحيى روى هذا عن أبي اليمان، فَقَالَ عن الزهري، فَقَالَ لي مُحَمَّد بن يحيى: رحل إليه بعدي . قلت: فيقال: إنه لم يسمع من شعيب بن أبي حمزة غير حديث واحد، والبقية عرض، قال: لا أعلمه .

وقال أَبُو زرعة الدمشقي: سألت أَحْمَد بن حنبل عن حديث الزهري، عن أنس، عن أم حبيبة، فَقَالَ: ليس هذا من حديث الزهري، هذا من حديث ابن أبي حسين، قال: وسألت أَحْمَد بن صالح يعني عنه، فَقَالَ: ليس له أصل عن الزهري، وأنكره كما أنكره أَحْمَد بن حنبل، يعني الحديث الذي أَخْبَرَنَا به أَبُو إسحاق بن الدرجي , قال: $ أَخْبَرَنَا أَبُو جَعْفَرٍ الصَّيْدَلانِيُّ، وغَيْرُ واحِدٍ إِذْنًا، قَالُوا: أَخْبَرَتْنَا فَاطِمَةُ بِنْتُ عَبْدِ اللَّهِ، قَالَتْ: أَخْبَرَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ رِيذَةَ، قال: أَخْبَرَنَا أَبُو الْقَاسِمِ الطَّبَرَانِيُّ، قال: حَدَّثَنَا أَبُو زُرْعَةَ، قال: حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَانِ، قال: أَخْبَرَنَا شُعَيْبٌ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ قال: " أُرِيتُ مَا تَلْقَى أُمَّتِي مِنْ بَعْدِي، وسَفْكَ بَعْضِهِمْ دِمَاءَ بَعْضٍ، وكَانَ ذَلِكَ سَابِقًا مِنَ اللَّهِ، فَسَأَلْتُهُ أَنْ يُوَلِّيَنِي شَفَاعَةً فِيهِمْ، فَفَعَلَ " . رَوَاهُ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ حَنْبَلٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي الْيَمَانِ، عَنْ شُعَيْبٍ، عَنِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ، عَنْ أَنَسٍ، وقال فِي آخِرِهِ: قُلْتُ: هَاهُنَا قَوْمٌ يُحَدِّثُونَ بِهِ عَنْ أَبِي الْيَمَانِ، عَنْ شُعَيْبٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، قال: لَيْسَ هَذَا مِنْ حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ، إِنَّمَا هُوَ مِنْ حَدِيثِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ .

وقال أَبُو زُرْعَةَ فِي مَوْضِعٍ آخَرَ: سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ أَحْمَدَ بْنَ حَنْبَلٍ، عَنْ حَدِيثِ أَبِي الْيَمَانِ، عَنْ شُعَيْبٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ أَنَسٍ، عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ، قال: لَيْسَ لَهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ أَصْلٌ، وأَخْبَرَنِي أَنَّهُ مِنْ حَدِيثِ شُعَيْبٍ، عَنِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ، وقال لِي: كِتَابُ شُعَيْبٍ عَنِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ مُلْصَقٌ بِكِتَابِ الزُّهْرِيِّ . قال: فَبَلَغَنِي أَنَّ أَبَا الْيَمَانِ حَدَّثَهُمْ بِهِ عَنِ الزُّهْرِيِّ، ولَيْسَ لَهُ أَصْلٌ، كَأَنَّهُ يَذْهَبُ إِلَى أَنَّهُ اخْتَلَطَ بِكِتَابِ الزُّهْرِيِّ ؛ إِذْ كَانَ بِهِ مُلْصَقًا، فَرَأَيْتُهُ كَأَنَّهُ يَعْذُرُ أَبَا الْيَمَانِ، ولا يَحْمِلُ عَلَيْهِ فِيهِ . قال: وقَدْ سَأَلْتُ عَنْهُ أَحْمَدَ بْنَ صَالِحٍ مَقْدَمَهُ دِمِشْقَ، فَقَالَ لِي مِثْلَ قَوْلِ أَحْمَدَ: إِنَّهُ لا أَصْلَ لَهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ .

وقال مَكْحُولٌ الْبَيْرُوتِيُّ، عَنْ جَعْفَرِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ أَبَانٍ الْحَرَّانِيُّ: سَأَلْتُ يَحْيَى بْنَ مَعِينٍ عَنْ حَدِيثِ أَبِي الْيَمَانِ، عَنْ شُعَيْبٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ أَنَسٍ، عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ، فَقَالَ يَحْيَى: أَنَا سَأَلْتُ أَبَا الْيَمَانِ، فَقَالَ: الْحَدِيثُ حَدِيثُ الزُّهْرِيِّ، فَمَنْ كَتَبَهُ عَنِّي مِنْ حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ فَقَدْ أَصَابَ، ومَنْ كَتَبَهُ عَنِّي مِنْ حَدِيثِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ فَهُوَ خَطَأٌ، إِنَّمَا كُنْتُ فِي آخِرِ حَدِيثِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ، فَغَلِطْتُ، فَحَدَّثْتُ بِهِ مِنْ حَدِيثِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ، وهُوَ صَحِيحٌ مِنْ حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ .

وقال يَحْيَى بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ صَاعِدٍ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ هَانِئٍ النَّيْسَابُورِيِّ: قال لَنَا أَبُو الْيَمَانِ: الْحَدِيثُ حَدِيثُ الزُّهْرِيِّ، والَّذِي حَدَّثْتُكُمْ عَنِ ابْنِ أَبِي حُسَيْنٍ غَلِطْتُ فِيهِ بِوَرَقَةٍ قَلَبْتُهَا *

وقال عَبَّاسٌ الدُّورِيُّ: سَمِعْتُ يَحْيَى يَقُولُ فِي حَدِيثِ أَبِي الْيَمَانِ، عَنْ شُعَيْبٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُقْبَةَ بْنِ سُوَيْدٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم: " يَغْزُو جَيْشٌ الْكَعْبَةَ "، قال يَحْيَى: وإِنَّمَا هُوَ عَنْ سُحَيْمٍ مَوْلَى أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم 2 *

وقال 1 عبد الرحمن بن أبي حاتم: سئل أبي عن أبي اليمان، 1 فَقَالَ: كان يسمى كاتب إسماعيل بن عياش، كما يسمى أَبُو صالح كاتب الليث، وهو نبيل ثقة صدوق. 2

وقال 1 أَحْمَد بن عَبْد اللَّهِ العجلي: 1 2 لا بأس به 2

وقال 1 مُحَمَّد بن عَبْد اللَّهِ بن عمار الموصلي: 1 2 كان ثقة، وكان بسلمية . وكان إذا جاءه أصحاب الحديث قال لهم: القطوا لي الزعفران، وثمة ينبت الزعفران، وكانوا يلقطون الزعفران ثم يحدثهم. 2

وقال أَبُو بكر مُحَمَّد بن عيسى الطرسوسي: سمعت أبا اليمان، يقول: صرت إلى مالك فرأيت ثم من الحجاب والفرش شيئا عجيبا فقلت: ليس هذا من أخلاق العلماء، فمضيت وتركته، ثم ندمت بعد .

قال مُحَمَّد بن مصفى، ويعقوب بن سفيان، وأَبُو زرعة الدمشقي: مات سنة إحدى وعشرين ومائتين، زاد أَبُو زرعة، وهو ابن ثلاث وثمانين سنة .

وقال الْبُخَارِيّ، ومُحَمَّد بن عَبْد اللَّهِ الحضرمي، ومُحَمَّد بن سعد: مات سنة اثنتين وعشرين ومائتين، زاد مُحَمَّد بن سعد: في ذي الحجة بحمص.

روى له الجماعة .

$ أَخْبَرَنَا أَبُو إسحاق بن الدرجي، قال: أَنْبَأَنَا أَبُو جعفر الصيدلاني، قال: أَخْبَرَنَا محمود بن إسماعيل الصيرفي، قال: أَخْبَرَنَا أَبُو الحسين بن فاذشاه، قال: أَخْبَرَنَا أَبُو القاسم الطبراني، قال: حَدَّثَنَا أَبُو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي، قال: حَدَّثَنَا أَبُو اليمان الحكم بن نافع، قال: أَخْبَرَنَا شعيب بن أبي حمزة، عن الزهري، قال: أَخْبَرَنَا علي بن الحسين أن المسور بن مخرمة أخبره، أن علي بن أبي طالب خطب بنت أبي جهل، فذكر الحديث . رَوَاهُ ابْن مَاجَهْ بتمامه، عن مُحَمَّد بن يحيى الذهلي، عن أبي اليمان، فوقع لنا بدلا عاليا بدرجتين، وليس له عنده غير هذا الحديث الواحد . *