الأحد 8 ربيع الآخر 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم تقديم المصلي الحاضرة على الفائتة

الإثنين 19 ربيع الأول 1427 - 17-4-2006

رقم الفتوى: 73556
التصنيف: قضاء الفوائت

 

[ قراءة: 29041 | طباعة: 260 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أليس من الواجب عند دخول وقت الصلاة المكتوبة (المغرب مثلاً) أن تصلى قبل صلاة العصر وإن فات وقتها، ولكن في إحدى فتاويكم تقول إنه يجب أن تصلى العصر وإن جاء وقت المغرب؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق في الفتوى رقم: 42800 تفصيل مذاهب أهل العلم حول تقديم الصلاة الفائتة على الحاضرة، فعند الحنفية والحنابلة يجب تقديم الصلاة الفائتة على الحاضرة، وعند المالكية أيضاً يجب إذا كانت الفوائت يسيرة بأن كانت خمساً أو ستا، وعند الشافعية يستحب هنا تقديم الفائتة ولا يجب.

لكن إذا قدم المصلي الحاضرة على الفائتة فصلاته صحيحة؛ إلا إذا كان الأمر يتعلق بتقديم العصر على الظهر أو العشاء على المغرب فلا يجزئ ذلك عند المالكية الذين يشترطون الترتيب بين مشتركتي الوقت.

هذا ملخص كلام أهل العلم في المسألة، وإذا كان للأخ اعتراض على فتوى لنا متقدمة فليذكر لنا رقمها مشكوراً مع الاعتراض الذي له عليها.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة