الأحد 8 ربيع الآخر 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




المستحب لمن فاته العصر والمغرب وصلى العشاء مقتديا ثم قضى ما فاته

الأحد 13 محرم 1440 - 23-9-2018

رقم الفتوى: 383422
التصنيف: قضاء الفوائت

 

[ قراءة: 1419 | طباعة: 7 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
كنت على سفر، وفاتتني صلاتا العصر والمغرب، ودخلت المسجد عند صلاة العشاء؛ فصليت خلف الإمام بنية صلاة العشاء، وبعد الانتهاء صليت العصر والمغرب. فهل يجب أن أصلي العشاء مرة أخرى، أم صلاتي لها مع الجماعة، تجزئ؟ وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:              

 فإن صلاتك للعشاء خلف الإمام المذكور، مجزئة, لكن من المستحب في حقك أن تعيدها بعد قضاء صلاتي العصر, والمغرب، وهذه الإعادة على جهة الاستحباب, لا على الوجوب, وراجع التفصيل في الفتوى رقم: 14795.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة