الأربعاء 11 ربيع الآخر 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




من ترخص برخص صاحب السلس ولم يكن مصابًا به فهل يلزمه قضاء الصلوات؟

الثلاثاء 22 جمادى الآخر 1435 - 22-4-2014

رقم الفتوى: 250171
التصنيف: قضاء الفوائت

 

[ قراءة: 3374 | طباعة: 130 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
كنت أظن أنني مصاب بالسلس، وكنت أصلي على أنني مصاب بالسلس، ولكن اتضح لي أنني غير مصاب به، بل مصاب بنزول بعض قطرات البول بعد التبول، فهل تجب علي إعادة الصلوات التي صليتها؟
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فما يخرج بعد التبول من قطرات قد بينا حكمه والواجب فيه في الفتوى رقم: 159941.

فإن كنت قد صليت بغير وضوء بأن خرجت منك قطرات البول فلم تتوضأ لها ظانًّا أنك مصاب بالسلس، فإن هذه الصلوات لم تقع صحيحة، ولم تبرأ منها ذمتك.

والواجب عليك أن تقضي جميع هذه الصلوات؛ لأنها دين في ذمتك لا تبرأ إلا بقضائها، وإن كنت لا تعلم عددها فاقض ما يحصل لك به العلم ببراءة ذمتك، ولبيان كيفية القضاء راجع الفتوى رقم: 70806.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة