الثلاثاء 20 رجب 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الرقائق
فتوى بالباب الحالى << السابق | صفحة من 120  | التالى >>
الترتيب الحالى لقائمة الفتاوى بناء على:
يأس العبد من رحمة الله من الذنوب العظيمة
كلما أذنبت ذنبًا أتوب وأعود، ثم أتوب وأعود، وقد يئست، فما الذي يمكنني فعله؟ وأرجو أن تدعو لي بالهداية....المزيد>>
توبة من تاب من نشر شيء محرم
اجتمعت مع أصدقائي، وكان نصيبي إحضار الفيلم، ولأني خشيت بعض اللقطات المخلة، أحضرت فليماً سبق وشاهدته منذ فترة طويلة، وللأسف لم أشاهده مرة أخرى قبل عرضه لأصدقائي، ولكني صدمت ببعض اللقطات، وأمرت أصدقائي بغض...المزيد>>
توجيهات للابتعاد عن الذنوب
بدايةً: أودُّ أن أتقدم بجزيل الشكر للعاملين في هذه الصفحة، على جهودهم الجبارة في خدمة ديننا الحنيف، سائلًا المولى عزّ وجل أن يجعل ذلك في ميزان حسناتكم. نشأت في أسرة ملتزمة، وكنت أرتاد المسجد، وحلقات التحفيظ...المزيد>>
طريق الجنة قد بينه الله ورسوله صلى الله عليه وسلم أتم بيان
عمري 16 سنة، قبل أسبوع كنت أمارس العادة السرية، ولا أصلي، وأسبّ، ولا أحترم أهلي، لكن الله عز وجل هداني، وتوقفت عن العادة السرية، وبدأت أصلي بانتظام، وأحترم أهلي، وخفّفت كثيرًا من السب، فما هي الأشياء التي...المزيد>>
هل يجوز للمتبرجة حفظ القرآن؟
لي صديقة ليست متحجبة، لكنها مداومة على أداء الفرائض، والنوافل، وهي تدرس بالجامعة، ولبُعْد الجامعة عن المنزل مدة نصف ساعة، أو 40 دقيقة تستقل الحافلة، وهي تريد ختم القرآن، فهل يجوز لها ختمه من الهاتف، من...المزيد>>
كيف يُجتنَب الكِبْر؟
هل تجوز رياضة كمال الأجسام؛ لجعل المظهر أكثر رجولة، وللحفاظ على الصحة؟ وكيف أتجنب الكبر هنا؟ شكرًا. ...المزيد>>
ليست كل مصيبة تنزل بكل أحد عقوبة له على ذنبه
قال تعالى في سورة الشورى: وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ (30)، والابتلاء مصيبة، وكل ابتلاء يأتي بسبب أنفسنا، وفي جزء من حديث النبي صلى الله عليه وسلم...المزيد>>
المؤمن يعطى مهابة وجمالًا وحلاوة بحسب إيمانه
يقول الإمام ابن تيمية: "وجوه أهل السنَّة والطاعة كلَّما كبروا، ازداد حسنها وبهاؤها؛ حتَّى يكون أحدهم في كبره، أحسن وأجمل منه في صغره"، فكيف يتم التوفيق بين الواقع والعلم: أنه كلما ازداد الشخص في السن، تذهب...المزيد>>
هل يثاب الشخص على الطاعة لو لم يستحضر نية الامتثال؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى"، وسؤالي عن كيفية النية: فحينما أستيقظ فجرًا لأداء صلاة الفجر، فهل تعتبر هذه نية، أم إنه يجب أن أستجمعها في قلبي قبل أن أكبّر...المزيد>>
الوقوع في الذنوب ليس عذرًا لترك الصلاة والصوم
أنا شاب أبلغ من عمر 27 عامًا، ابتليت بالعادة السرية منذ الصغر، فكانت سببًا في عدم صلاتي، وعدم صيامي نهائيّا -حسب ما أذكر-، علمًا أنه قد سبق لي أداء عمرة قبل عام، ولا أعلم إن كانت صحيحة أو لا؛ لأنني لا أدري...المزيد>>
من عزم على عملٍ صالحٍ ولم يفعله
إذا نسي الشخص فعل عبادة، فهل يأخذ الأجر مع ذكر الأدلة من الكتاب، والسنة؟ فمثلًا إذا أردت أن أمر على فقير، وأعطيه رقم صاحب؛ ليعمل عنده، ثم صعدت بالطائرة، وتذكرت بعدما أقلعت الطائرة، فهل يوجد نص يدل على أني...المزيد>>
التعامل مع النمّام
يقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا تباغضوا، ولا تحاسدوا، ولا تدابروا، ولا تقاطعوا، وكونوا عباد الله إخوانًا، ولا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث، يلتقيان فيعرض هذا ويعرض هذا، وخيرهما الذي يبدأ بالسلام. سؤالي:...المزيد>>
توبة المرأة من العلاقة المحرمة وعدم الالتزام بالحجاب
أنا فتاة مسلمة، غير متحجبة، متزوجة، ومغتربة عن أهلي، وزوجي غير مهتم بي، تعرفت إلى شاب، وأحببته، وأعطيته كل شيء، وأريد أن أتوب إلى ربي، وأتمنى أن تجيبوني. ...المزيد>>
الواجب على من علم أن قريبته المتزوجة على علاقة بأجنبي
اكتشفت أن أختي لها علاقة برجل آخر غير زوجها عبر الإنترنت، حاولت نصحها كثيرًا، ولم تستمع لي، فماذا يجب أن أفعل: هل أصمت وأبتعد عنها، أم سأحمل وزرًا لتركها هكذا بينما هي متزوجة من آخر؟ ...المزيد>>
التوبة من ذنب مع الإصرار على غيره
هل مرتكب الكبيرة التائب، لا تقبل توبته عن كبيرته، إذا كانت له معاصٍ، كقطيعة رحم، أو مشاحنة مع مسلم؟...المزيد>>
الحل يكمن بمحاربة النفس والشيطان والإقبال على الله
أنا إنسان متدين، وملتزم بالصلاة، والصيام، وقراءة القرآن، وحفظه، وظللت على هذا الحال زمانا، إلى ما قبل سنتين تقريبا أو أكثر أصبحت أرى في مناماتي الجان والشياطين على الرغم من أنني أقرأ أذكار المساء والصباح،...المزيد>>
وصايا لمن كان في نعمة فتغيرت أحواله
أنا أعمل في الخارج منذ ما يقارب تسع سنوات، والحمد لله ربنا أنعم عليَّ خلال تلك الفترة، وحاولت أن لا أقصر مع أهلي، وبالفعل في أول ثلاث سنوات لاحظت أن ربي يبارِك في المال؛ لأني كنت أساعد أهلي، وجاء أبي وأمي...المزيد>>
عدم العفو عن المسيء
عندما يقع خلاف، كنت أسامح، ولا أسيء، إلى أن أهدأ، وأبدأ بالصلح؛ حتى آخذ ثواب البدء بالصلح. كنت حليمة صبورة، وأعذر من يخطئ في حقي، ولا أرد الإساءة، ومنذ سنة تعرضت لمشاكل كثيرة متتالية، وصدمات من أشخاص...المزيد>>
عوامل دفع ومواجهة البلاء
ما هي الأعمال المطلوب فعلها، عندما يتعرض الإنسان للابتلاء والمصائب، والمشكلات؟ وكيف يواجه الابتلاء، ويتغلب عليه؟ وجزاكم الله -عز وجل- خيرا. ...المزيد>>
إقامة العلاقات لغرض من أغراض الدنيا
هل هناك مانع إذا قامت العلاقات ابتداءً على أساس المصالح المتبادلة، وأن لا يقصد فيها وجه الله؟...المزيد>>
ويحسبون أنهم مهتدون
هل من الممكن أن يجتهد الإنسان في ترك المعاصي، وفعل ما أمر الله به، وينطبق عليه قوله تعالى: (ويحسبون أنهم مهتدون)....المزيد>>
الاستغفار لما لا يعلمه العبد من الذنوب
إذا زاد الشخص عدد مرات الاستغفار دون أن يتذكر ذنبًا، هل ذلك يزيد الحسنات، والمغفرة، والرزق، والخير؟...المزيد>>
لا طاعة لمخلوق في معصية الله تعالى
عندما كنت في السنة الأولى من الثانوية، تعرفت إلى فتاة كانت قد استحوذت على مشاعري، حتى أصبحنا صديقتين، وذات يوم أصرّت على أن أرافقها إلى امرأة -ولا أتذكر كيف أقنعتني بالذهاب معها، ومع اثنتين من صديقاتها-...المزيد>>
مصير المسلم إذا مات وهو يفعل المعصية أو فعلها مرة واحدة
هل من مات وهو يفعل معصية، يعذب في النار حتى لو كانت أول مرة يفعلها؟ وهل هناك أقوال، وتوضيح أكثر....المزيد>>
ما يشمله استغفار العبد مما لا يعلمه من الذنوب
ماذا يعني أن يشرك الإنسان بشيء لا يعلمه، والرسول صلى الله عليه وسلم قد بين لنا أنواع الشرك وأقسامه؟ وكيف يكون الاستغفار مما لا نعلمه، حيث إنه يتطلب الندم. فكيف نندم على شيء لا نعرفه؟ وهل فقط الشرك هو...المزيد>>
3000 فتوى بالباب الحالى << السابق | صفحة من 120  | التالى >>

الأكثر مشاهدة

عدد الزوار
الفتوى