عدد المقالات 998 مقالة

  • تصنيف القيم: الواقع والمأمول "رؤية"

    تعتمدُ أغلب منظمات العالم ومؤسساتُه على القيم بعدَ الرؤية والرسالة، بل إنها تضع مجموعةً من القيم كشعار ومبدأ لتوهِم المستفيد أن لا محيدَ عن هذه القيم... إننا حين نتحدث عن القيم سنجد أن كل تخصص في.. المزيد

  • مناطق العالم الساخنة.. إسلامية

    حينما تتأمل في خريطة العالم يلفت نظرك أن أكثر بقاع العالم سخونة هي جغرافيا إسلامية، أو بلدان يقطنها مسلمون بلغة أدق. هل نذكر الشيشان أو نذكّر بها، ثم ما جرى أو ما يزال يجري في تركستان الشرقية، تنتقل.. المزيد

  • نصائح من حائزي نوبل في الأدب

    ربما تكون جائزة نوبل أهم جائزة عالمية، ومع أن التسييس يقف خلف الجائزة في بعض فروعها أحياناً؛ فإن عدداً كبيراً من الفائزين بها قد حققوا شهرة عالمية في مجالاتهم، وأصبحوا رقماً صعباً، يشار إليهم بالبن.. المزيد

  • الفرصة الأخيرة...!

    تعبير عن الحظ السانح، والبشرى اليانعة، والمخرج الجميل لمن يعرض له فرص كثيرة، فيبددها أو يتغافل عنها أو يلهو غير مبال ولا مهتم! • وكم تأتينا من فرص، وتتهيأ لنا من أرزاق ومشاريع فنؤخرها، ونسوف،.. المزيد

  • موقف المسلم من الفكر المعاصر

    هناك حقيقة مهمة يحاول الفكر الغربي أن ينكرها، أو يتجاهلها، أو يقلل من قدرها؛ لأنها ذات تأثير نفسي بالغ، فضلا عن أثرها التاريخي البارز، وهي أن المسلمين هم الذين وضعوا المنهج العلمي التجريبي الذي.. المزيد

  • فنون إهدار الطاقات...!

    لم يُبتلَ الناس بشيء، مثل إهدار الطاقات، وتضييع الفرص، وتعطيل إمكانات كانت ستحدث أثرها لو استُغلت الاستغلال الأعظم، واستُثمرت الاستثمار الأمثل . له طاقةٌ كالدر حسنا وجودةً فمالِ لبيب القوم لا.. المزيد

  • التدين المغشوش..الداء والدواء

    بات موضوع أمراض التدين أو انحرافات التدين، من المواضيع التي استسهل غرباء على المجال الإسلامي السطو عليها، وكما اقتحم “مثقفون” معاصرون مجردون من الأدوات المنهجية الإسلامية (علوم آلة ومنهجا).. المزيد

  • الحياة بين النظرة الترفيهية للغرب والائتمانية للإسلام

    نظرة الإنسان الغربي إلى الحياة نظرة غايتها الرفاهية، المتمثلة في الاستمتاع بالأكل والشرب والجنس واللهو فقط، وتسخير العلم والطبيعية وكل الوسائل المتاحة لتحقيق هذا الغرض، في غياب إدراك غايات الإنسا.. المزيد

  • الروافد الفكرية للاستبداد

    لا شك أن أحد الروافد الأساسية التي مكنت للنظام الاستبدادي العربي إنما تتمثل في المنظومة الفكرية والثقافية التي أرساها طيلة عقود من الزمن فشكلت حزاما منيعا يقيه كل أنواع الثورات والهزات. لكن تآكل.. المزيد

  • "العلمية" التي ننشدها

    "العلمية" التي ننوه بها، لا تعني مجرد السعي للحصول على التفوق العلمي، وتأكيد الاهتمام بمقررات «العلوم» وتطويرها، تأليفًا وتعليمًا وبحثًا، في المدارس والجامعات، ومراكز البحث العلمي،.. المزيد

  • نافخُ الكير الاجتماعي...!

    ما استسهل الناسُ شيئا هذه الأيام كاستسهالهم في الصداقة والعلاقات البينية المحببة والرطيبة على القلب.. • والطبقة السطحية وقاتلة الوعي لا تبالي بذلك، وتعدّه تكبرا أو قتلا للنفس بالانعزال والابتعا.. المزيد

  • يوميات مثقف مشاغب...!

    حينما قالت العرب: لا في العير ولا في النفير، أصابت كبد الحقيقة، وأن ثمة أناسا لا تعلموا ولا صعِدوا القمر، وشغلهم الثقافي الشاغل، التشويش والتشغيب والتعويق، وصنع مطبات في السكك الثقافية..! مما هو.. المزيد

  • كسر التقاليد

    يميل معظم الناس إلى التثبت بعاداتهم ومعاييرهم ورؤيتهم للحياة, وينظرون إلى كل ذلك وكأنه جزء عزيز من شخصياتهم, مع أنهم يعرفون أن كثيراً منها تم تبنيه واكتسابه بفعل الضغط الاجتماعي أو بفعل المعلومات.. المزيد

  • الانطلاق الحضاري

    ما هو موقعنا الحضاري بين الأمم ؟ بالمجمل وفي كافة جوانب الحياة لا نعد بين الدول المتقدمة، فالتقييم العام لوضعنا الحضاري أننا أمم متخلفة. ما هي مظاهر تخلفنا الحضاري ؟ نعاني من نوعين من التخلف : 1-.. المزيد

  • هل اندثر الكتاب الورقي ؟

    لقد أثرت الثورة المعلوماتيّة الحديثة على مختلفِ مجالات الحياة، وأصبحتْ تشكلُ جزءاً لا يتجزأ من واقعنا، وحياتنا وكان له دورٌ واضحٌ في التأثيرِ على العديدِ من الأشياء التي لم نتوقع تغيرها في الماضي،.. المزيد



تصويت

الحياة الطيبة بالإيمان واطمئنان القلوب بالذكر والقرآن. ترى ما هو سبب القلق والاضطراب والحيرة التي يعيشها بعض الناس؟

  • ضعف الإيمان واليقين
  • عدم القناعة والرضا بما قسم الله
  • قلة ذكر الله
  • كل ما سبق